الاثنين، 15 فبراير، 2010

امتحان للعالم من غزة هاشم

لم أكتب منذ مدة طويلة
ولم تطاوعني يدي للكتابة في مواضيع شتي
لا أعلم
أري الموضوعات تتكرر
كان يدور في بالي أن أكتب مثلا عن .....

زلزال هايتي الذي جمعوا له مليار واكثر في ايام معدودة وعن ملايين العرب التي لم تصل حتي الان وعن اهل غزة القابعون في العراء

ولكن مهلا ......


إلي متي سوف أظل أتحدث وأكتب عن مجزرة هنا
ومذبحة هناك
وواقع مرير في كل مكان به مسلمين
ذل وعمالة وخيانة وخضوع للمحتل
مجاهدون لانعطهم قدرهم الذي يستحقونه
بل نحاصرهم ونحاربهم ونقتلهم احيانا ونرشد عنهم الصهاينة في احيان اكثر
وعملاء نضعهم في مصاف العظماء

ومخربين نفرد لهم صفحات شتي ليفرغوا علينا زبالات فكرهم

وليشوهوا تفكيرنا او ليشوشوا عليها فقط

ويزيدوا من صعوبة مهمة الدعاة

وأرقام وأشلاء
وتاريخ لا يعرفه أحد
وواقع مشوه للغاية
لا أعلم ماذا سيكتب عن هذا العصر بعد عشرين عاما من الآن
لقد شوهوا تاريخا منذ مئات السنين
ووصلوا للدرجة التي جعلت أهل الإسلام هم من يشوهون بأيديهم
سواء بقصد من خونة وعملاء
أو من غير قصد من بعض المتحمسين دون وعي
تشغلني تلك القضية أيما شغل
وأراها مشكلة ضخمة تتطلب منا بحثا مشترك عن الحل


هناك أحداث شاهدناها بأم أعيننا
وهو مالم يكن متوفرا في الماضي


فلم نر يوما قصف حي
وعلي الهواء مباشرة لأحد المدن ولمدة 23 يوم متصلا
ولكن
الأيام كفيلة بأن تنسينا
وساعتها فهم يذكرون جيدا
ويعرفون كيف يخرجون ما احتفظوا به
وساعتها لن نملك ما نرد به
لقد شوهوا الحقيقة لحظة وقوعها
مابالكم بعد عشرات السنين
وأصحاب الفضائيات والقنوات لا أظنهم يعملون لأجل خدمة دين الله وحسب
ساعتها لن يملكوا الرد
خصوصا لو وجدوا مقابلا لصمتهم


لا أتهم أحد بالعمالة
ولاأرمي أي انسانا بسوء
وان كان هذا هو مايفهم من كلامي
ولكن أثبتت الأيام صدق ما توقعته
وهي كفيلة بأثبات الآخر


عموما
أتمني من الله أن يكون كلامي غير صحيح
ولكن ان كان صحيحا
ساعتها لن أحزن أن عمري قد ضاع
في جمع أدلة ووثائق
قد ييسر الله لها من يستطع أن يثبت بها حقا لنا


أخيرا
للأخوة الذين سألوا عن اغلاق المدونة
لم ولن تغلق ان شاء الله
ما حدث هو انشغالي بالمذاكرة والامتحانات وحسب
وتركيزي علي بعض الموضوعات التي أحضرها للنشر هاهنا
لاحقا ان شاء الله تعالي


وأيضا
ما أنقله من موضوعات
هي أشياء أعجبتني وأوحت لي بالمزيد من الأفكار
أردت أن أتذكرها دائما وأبدا
ولم أجد لها مكانا أنسب من هنا
واردت ايضا ان تشاركوني فيها
بالقراءة والراي




هذا هو أحد الموضوعات التي وجدتها علي شبكة فلسطين للحوار
وهي في نظري أبدع ما تكون في الصياغة
وهي للاسف شاهدا علينا أمام الله
أترككم معها




ولأننا في شهر امتحانات للطلاب في مختلف المراحل التعليمية،سرت فلسفة السؤال والجواب لتسربل كلماتي هذه المرة،فصبغتها بطبيعة استفسارية بحتة، علّ محصلة الإجابات في النهاية تعطي الفائدة المرجوة،أمامك عشرة أسئلة يمكنك الإجابة عليها أو البحث عن إجاباتها عبر الإنترنت، المهم أن تصلك الصورة بكافة تفاصيلها..
من غزة.




أجب عن جميع الأسئلة التالية:
(لا يوجد سؤال اختياري)


السؤال الأول:
التعبير: (10 درجات)


اكتب موضوعاً فيما لا يقل عن خمس مجلدات تتحدث فيه عن حصار غزة الذي يقترب من عامه الخامس، منوهاً لمعالم الحصار في شتى مناحي الحياة، ونقص المواد الأساسية، والوقود، والكهرباء، والدواء، والغذاء، مع العلم أنه يمكن ذكر مقتطفات عن الحرب على غزة فيما لا يزيد عن صفحتين..




السؤال الثاني
البلاغة (5 درجات)


أظهر مواطن الحكمة والبلاغة في صمت حكام العرب والأنظمة القائمة إزاء ما تعرض له الأطفال والنساء في غزة أثناء الحرب، ومدى التزام السفراء برسالتهم في دولة الاحتلال، وحرص الدبلوماسيين على العلاقات الإسرائيلية – العربية من التشوه أو الاستعارة أو التشبيه بما لا يليق، مستشهداً بأبيات الشعر للإمام الشافعي:


وإني لمشتاق إلى أرض غزة وإن خانني بعد التفرق كتماني




السؤال الثالث:
(10 درجات)
أ- أكمل الفراغات بما يناسبها من بين الاختيارات التي أمامها:



-مازال ............ يساهم في حصار غزة جنباً إلى جنب مع المحتل الإسرائيلي.
(النظام المصري – الحزب الوطني الحاكم في مصر – الرئيس المصري وبطانته)



- حرصاً منه على أواصر الأخوة، لم يبق حاكم عربي إلا و............ الحرب على غزة.
(ندّد – شجب – استنكر- صمت عن)



- بلغ عدد الشهداء من المرضى في غزة جراء إغلاق مصر لمعبر رفح ............ شهيداً.
(368 – 390 – 400)



- علّق الرئيس الفلسطيني محمود عباس على سفن كسر الحصار بأنها ............
(لعبة سخيفة – عملية حقيرة – صواريخ عبثية)



- بلغ عدد شهداء غزة بعد الحرب ............ شهيداً، معظمهم من الأطفال والنساء.
(1000 – 1440 – 2000)



- يمتد الجدار المصري الفولاذي بطول 10كم وعمق يتراوح من 20 إلى 30م تحت سطح الأرض، بهدف ............
(إحداث تصدعات وانهيارات للأنفاق – تشديد الخناق على أهل غزة – منع دخول المواد الغذائية للمحاصرين في غزة)



- السيد ............ أعاق تقرير جولدستون الذي يفضح ممارسات الاحتلال في الحرب على غزة،
ويكشف جرائم الحرب التي اقترفها هناك.
(رئيس السلطة الفلسطينية – محمود عباس – أبو مازن)





ب- أجب عن الأسئلة التالية...

- ما هو عدد السفن العربية التي انطلقت للمساهمة في كسر حصار غزة؟
- ما هي الفائدة المرجوة أو المغزى أو الرمزية لسفن كسر الحصار الأوروبية؟
- كم مرة ناشد أهل غزة العالم لأجل نجدته وإغاثة المحاصرين في 360 كم مربع؟



السؤال الرابع:
علل لما يأتي (10 درجات)



- بكى مذيع قناة الجزيرة الفضائية (جمال ريان) على الهواء مباشرة أثناء قراءة الأخبار.

- اعتبر مركز “هرتزوج” لبحوث الشرق الأوسط بجامعة بن جوريون،
أن الجدار الفولاذي يأتي كنموذج للخدمات التي يقدمها النظام المصري لإسرائيل.


- محطات البترول في غزة تعلق لافتات كبيرة عليها “لا يوجد بنزين.. لا يوجد سولار”.

- انقطاع التيار الكهربائي يومياً في كل بيت وشارع وحي ومدينة من مدن قطاع غزة.


- الخارجية المصرية تنفي أن يكون تمويل الجدار الفولاذي من قبل الولايات المتحدة وتؤكد أنه بني بأموال وبمعرفة الحكومة المصرية.




- انسحاب رئيس الوزراء التركي (رجب طيب أردوغان) من مؤتمر (دافوس) الاقتصادي


بحضور الأمين العام للأمم المتحدة (بان كي مون) والأمين العام للجامعة العربية (عمرو موسى).




- ارتفاع أسعار النفط بنسبة 50% خلال 13 يومًا من بدء الحرب على غزة، حيث ارتفع سعر برميل النفط إلى ما يقارب 46 دولاراً.

- (الأفعى)، وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني تزور مصر وتلتقي الوزير المصري أحمد أبو الغيط قبل الحرب على غزة بيوم.



- استعملت قوات الأمن المصرية خراطيم المياه لإرغام حوالي 500 ناشط على العودة إلى العريش من ناشطي قافلة شريان الحياة 3 .



- مازال المليون ونصف فلسطيني في غزة على قيد الحياة رغم المؤامرات التي تحاك ضدهم، وصور وأشكال المعاناة اليومية التي يتعرضوا لها في شتى مقاصد الحياة.







السؤال الخامس:

(10 درجات)
ضع علامة (صح) أمام العبارة الصحيحة، أو علامة (صح النوم)أمام العبارة الصواب:



دخل الفنان السوري دريد لحام غزة مرتين مساهمة منه في تخفيف وطأة الحصار على أهل غزة ( ).



- التقى الإعلامي غسان بن جدو مع رجال المقاومة في غزة وجهاً لوجه أثناء الحرب على غزة ( ).



- بعد مرور عام على الحرب تبين أن إعادة إعمار غزة جعجعة بلا طحن ( ).



- نجح 44 متضامن دولي على متن سفينتي “غزة حرة” و”الحرية” في كسر الحصار الإسرائيلي في 23 أغسطس 2008م ( ).



- تقدر تكلفة بناء الجدار الفولاذي المصري حوالي 2 مليار دولار أمريكي أي ما يعادل 12 مليار جنيه مصري ( ).



- حذرت الحكومات العربية إسرائيل من مغبة إقدامها على جريمة الحرب على غزة منذ اليوم الأول للحرب،


مما أجبر القوات الإسرائيلية على الانسحاب في اليوم الثالث والعشرين من حربها الشرسة ( ).



- معبر رفح البري كان مفتوحاً طيلة أيام الحرب في الاتجاهين للسماح للغزيين
بنقل الجرحى والمصابين إلى المستشفيات في العريش بمصر ( ).


- تحمل قنابل الفوسفور الرمز M825A1 ما يشير إلى الفوسفور الأبيض أمريكية الصنع وهي تسبب حروق بالغة وأمراض الكلى والكبد إذا تم استنشاقها ( ).



- تم صرف مبلغ 4 آلاف يورو وراتب شهري وبيت جديد وزوجة، تعويض لكل مواطن تعرض بيته للهدم في الحرب على غزة ( ).


- ارتفع عدد الذين يعتمدون على المساعدات الدولية إلى نحو 1.2 مليون فلسطيني، يمثلون نحو 85% من السكان،
بعد أن فقد ثمانون ألف عامل مصادر رزقهم ( ).




السؤال السادس:

اذكر (10 درجات)



- اذكر أسماء خمسة من الطوابير التي تتراص في مدينة غزة
التي تحولت إلى مدينة الطوابير مع العدد المقدر لكل طابور
(أمثلة: طابور الغاز – طابور المخابز – طابور عمال البطالة – طابور المساعدات التموينية)




- اذكر ثلاثة حقوق منتهكة من حقوق الأطفال في غزة
مع التركيز على المدة الزمنية التي استمر انتهاك هذا الحق حتى الآن
(أمثلة: حق الحياة فوق الأرض – حق التعلم – حق اللعب على الشاطئ – حق المشي في الشارع – حق النوم في البيت)




- اذكر أسماء ثلاث سفن مساعدات أوروبية وصلت القطاع في محاولة منها لكسر الحصار على غزة
مع تحديد نوعية المساعدات التي حملتها كل سفينة، والمصاعب والمعيقات التي واجهتها من النظام المصري.


- اذكر خمس شخصيات من علماء المسلمين الذين أفتوا بحرمة بناء الجدار، وخمسة عملاء سلاطين أجازوا إقامة الجدار من الناحية الشرعية. يمكنك الاستئناس بالأمثلة التالية على النموذج الأول الشريف
(د. يوسف القرضاوي، د. عبد المجيد الزنداني، الشيخ حامد العلي، الشيخ حامد البيتاوي، الشيخ محمد راتب النابلسي)





- اذكر خمسة أنواع من الأسلحة المستخدمة في الحرب الإسرائيلية على غزة، كما ذكرها خبير القنابل (مارك جرلاسكو) عضو واحدة من المنظمات الحقوقية، خصوصاً تلك التي زودتها بها أمريكا، إلى جانب الأسلحة المحرمة دولياً(أمثلة: قنابل الفوسفور، القذائف الموجهة بـ GPS، قنابل gbu-39 من إنتاج شركة بوينج الأمريكية، صاروخ spike، قذائف apam)





السؤال السابع:

من القائل؟ (5 درجات)


- “إسرائيل ليس لديها النية لوقف القتال ضد المنظمات الإرهابية (في غزة) ولو للحظة واحدة
”(أيهود أولمرت – إسحاق رابين – آريئل شارون)




-“قامت مصر بتحذير حماس منذ فترة طويلة بأن إسرائيل ستقوم بالرد بهذا الأسلوب”
(أحمد أبو الغيط – وزير الخارجية المصري – عميل صهيوني في بلد عربي)




- “لقد حذرناكم مراراً من أن رفض تمديد التهدئة سيدفع إسرائيل للهجوم على غزة،
وأكدنا لكم أن إعاقة الجهد المصري لتمديد التهدئة هي دعوة مفتوحة لإسرائيل لهذا الهجوم”
(محمد حسني مبارك –الرئيس المصري –فرعون مصر الجديدة)




- “كم هو جبان الجيش الإسرائيلي، فهو يهاجم أناساً وهم نيام وأبرياء،
ويتفاخر بأنه يدافع عن بلاده، وأنا أدعو الشعب الإسرائيلي بأن يثور ضد حكومته“
.(الرئيس الفنزويلي–شافيز –حاكم حر)





- “إسرائيل هم أدرى الناس بالقتل، قبل إطلاق الصواريخ،
قتلتم الأطفال على شاطئ غزة دون أي ذنب
رئيس الوزراء التركي –رجب طيب أردوجان – رجل بألف وألف من حكامنا بخف)




السؤال الثامن:

الإحصاء والفرضيات (10 درجات)


أ- ما مدى صدق الفرضيات التالية،ابحث فضاء العينة واستخدم انحراف الدول وانحيازموازين القوى لتحديد مقدارالثقة في كل مما يلي:-

إسرائيل تقول أنها عرضت مقاطع فيديو على موقع اليوتيوب تثبت أن حركة حماس كانت تستعمل الأطفال والنساء كدروع بشرية،وهو ما أدى (في رأيها) إلى سقوط العديد منهم قتلى في الحرب على غزة.




- نقلت وكالات أنباء دولية نقلا عن حجيج فلسطينيين في قطاع غزة أن الشرطة الفلسطينية التابعة لحكومة حماس التي تسيطر على القطاع منعت مئات الحجيج الفلسطينيين من مغادرة قطاع غزة عبر معبر رفح الحدودي مع مصر لأداء مناسكالحج في 29 نوفمبر 2008.




- قُتل 4 من حرس الحدود المصريين برصاص إسرائيلي على الحدودولم تلق عملية القتل أي نوع من التغطية الإعلامية من قبل الإعلام المصري،كما أصيب شرطيان مصريان أثناء القصف الإسرائيلي لمدينة رفح يوم 11 يناير 2009، ولم تذكر السلطات المصرية شيئاً عن الخبر.





ب- ارسم جدول بياني يوضح عدد الشهداء والجرحى بعد الحرب على غزة، مستعيناً بمعامل الارتباط سبيرمان لحساب كافة الفئات المستهدفة (الأطفال – النساء – كبار السن)،مع توضيح عدد المؤسسات والوزارات والمباني التي تم تدميرها بشكل جزئي أو كامل.




ج- أي من الأسماء التالية يعني الحرب على غزة:
الرصاص المسبوك،
الرصاص المسكوب،
الرصاص المصبوب،
الرصاص المتدفق،
حرب الفرقان،
مجزرة غزة،
محرقة غزة،
حرب غزة،
حرب كسر الإرادة
المؤامرة العربية الإسرائيلية على غزة




السؤال التاسع:
قارن (10 درجات)
قارن بين مطالب حماس وإسرائيل لإيقاف الحرب
من ناحية إمكانيةالتطبيق على أرض الواقع
مطالب إسرائيل
- توقف إطلاق الصواريخ على إسرائيل من غزة بشكل تام
- منع التهريب التام للأسلحة إلى غزة
- التهدئة الدائمة
- استعادة الجندي الأسير جلعاد شاليطمطالب حماس
- وقف العدوان على غزة
- فتح المعابر بشكل دائم
- تعويض شعب غزة عن الدمار الذي أصابه
- انسحاب القوات الإسرائيلية من قطاع غزة
- رفض التهدئة الدائمة
- رفض القوات الدولية
السؤال العاشر:
الفقه (10 درجات)
- هل يجوز سب ولعن وشتم الرؤساء والحكام العرب،وخصوصاً النظام الحاكم في مصر
بعد ثبات تواطئه بالدليل القاطعمع الاحتلال الإسرائيلي في اغتصاب أرض المسلمين واستمرار حصار أهل الرباط؟
- ما حكم من يعمل في التخطيط أو التنفيذ أو الإنشاءأو البناء في جدار الموت الفولاذي المصري على الحدود مع المرابطين في غزة؟
- هل ينتقل الجهاد من فرض الكفاية إلى فرض العين على أمة الإسلام إزاء الحصار على أهل فلسطين اليوم؟
- هل يجوز للمسلمين الموافقة على انضمام تركيا للعالم العربي حليفاً إسلامياً ومناصراً على أمل العودة لخلافة إسلامية راشدة،وحكم عثماني أردوجاني؟
- تحدث عن واحدة من كرامات أهل غزة أثناء الحرب، موضحاً الفرق بين السحر والمعجزة والكرامة.

انتهت الأسئلة مع تمنياتنا لكل العالم والناس بالنجاح والتوفيق
دعواتكم ..

جزي الله خيرا الأخت كاتبة الموضوع
ونرجو أن يجيب علينا أحد القادة العرب
او أحد اذيالهم ومهرجينهم
ممن يدينون أهل الجهاد في غزة صباحا مساءا
الحلقة القادمة ان شاء الله من تأليفي
وهي اختبار من نوع جديد
انتظرونا ..........